الرئيسية | الصفحة الرئيسية | الأخبار | لبنان | أحمد الحريري في لقاء قطاع المرأة ـ "المستقبل": الربيع العربي خيار وليس رهاناً

أحمد الحريري في لقاء قطاع المرأة ـ "المستقبل": الربيع العربي خيار وليس رهاناً

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

المستقبل

شدد الأمين العام لـ "تيار المستقبل" أحمد الحريري على ضرورة المحافظة على المحكمة الدولية والدفاع عنها وكذلك على دولة المؤسسات، وأوضح ان الربيع العربي هو خيار وليس رهاناً، لافتاً الى أن "الرئيس سعد الحريري سيعود على حصان العدالة لتعود البلاد الى برّ الأمان".

كلام الحريري جاء خلال فطور صباحي أقامه قطاع المرأة في "تيار المستقبل" تسلم خلاله تعهداً من عضوات القطاع بالالتزام بنهج الرئيس الشهيد رفيق الحريري وبمبادئ التيار وتوجهاته السياسية التي يقودها الرئيس سعد الحريري ونشرها على أوسع نطاق والتعاون مع جمهور التيار، في حضور النائبين جان أوغاسابيان وأحمد فتفت والوزيرين السابقين حسن منيمنة وريا الحسن، نائب رئيس التيار انطوان اندراوس، منسق عام بيروت العميد محمود الجمل، المستشار داود الصايغ والمنسق السياسي للتثقيف السياسي وإعداد الكوادر نصير الأسعد، المنسقة العامة لقطاع المهن الحرة بشرى عيتاني، وأعضاء المكتب التنفيذي والسياسي في التيار ومنسقي المناطق وسيدات التيار.

السيد
دقيقة صمت عن روح الرئيس الشهيد ورفاقه، ثم كلمة للمنسقة العامة للقطاع عفيفة السيد التي أكدت الالتزام بمبادئ العيش المشترك والثقافة والعلم التي رسخها الرئيس الشهيد ويتابعها الرئيس سعد الحريري الذي يزيد الإصرار والتصميم على المواجهة حتى ينتصر الحق على الباطل والعدالة على الظلم ونور الحقيقة على ظلمة التآمر والتخوين".

وشددت السيد على ان إقامة مثل هذا اللقاء في مختلف المناطق هو إصرار على البقاء يداً واحدة وقلباً واحداً للتصدي لكل محاولات احباطنا لنكون سوياً بجانب كل امرأة وكل أسرة أحبت رفيق الحريري ووقفت الى جانب سعد الحريري، لافتة الى انه "تم إنشاء صندوق للنشاطات الاجتماعية يتوجه الى المرأة الأقل حظاً الى جانب النشاطات التي يقوم بها قطاع المرأة ليس فقط الاجتماعية بل أيضاً السياسية لتعزيز مشاركة المرأة في الحياة السياسية".

العجوز
ورأت عضو المكتب السياسي رولا العجوز ان "طيف الرئيس الشهيد وذكراه ومبادئه ما زالت كابوساً يحرم الكثيرين النوم"، وأوضحت ان "الرئيس سعد الحريري يحمل الأمانة مدعوماً من محبيه ولو كره ذلك المغرضون وناكرو الجميل".

وحيّت العجوز "الربيع العربي وشبابه المطالب بالحرية"، واعتبرت ان "الحق سينتصر وان المحكمة آتية وان الرئيس سعد الحريري سيعود ليكمل مشوار الحرية والعدالة".

الحسن
واعتبرت الحسن ان "المرحلة صعبة ومثل هذه اللقاءات ضرورية لترسيخ التواصل لمواجهة التحديات"، وأكدت ايمانها "بمبادئ التيار القائمة على الانفتاح والعيش المشترك وبأن الحق والعدالة معنا".

مشيرة الى ان "كل امرأة قادرة على المشاركة في العمل السياسي وان تغييبها عن الحكومة أمر مرفوض".

الحريري
وأثنى الحريري على عقد مثل هذه اللقاءات وأوضح ان "الرئيس سعد الحريري يشدد على ضرورة المحافظة على ثلاث أمانات هي المحكمة الدولية والدفاع عنها ودولة المؤسسات التي دفع الرئيس الشهيد حياته ثمناً لقيامها والربيع العربي الذي هو خيار وليس رهاناً"، لافتاً الى ان "الرئيس الحريري سيعود على حصان العدالة وسيعود حتى تعود البلاد الى برّ الأمان".

وشدد على ان "خيار التيار هو الوقوف الى جانب الشعب المظلوم والحريات في كل الدول العربية"، منوهاً "بجهود المرأة في التيار التي ساهمت في انتصاره في الكثير من المحطات".

وأشار الى ان "مشروعنا هو المحافظة على الاستقرار وعدم الانجرار الى ما يريده الآخر بل على العكس علينا فتح "طاقة" حتى يتقرب منا".

وأعرب عن أمله في ان "يكون ربيع 2012 ربيع في كل لبنان والعالم العربي"، داعياً "كل هيئات التيار الى تعزيز مبادرات التواصل والمحافظة على إرث الرئيس الشهيد ومساندة الرئيس سعد الحريري في مواصلة المسيرة"، ولفت إلى أن هناك "حلمين يتحققان، الأول خروج الجيش السوري من لبنان، والثاني خروجه من سوريا"، مشدداً على أن بيروت ستبقى صامدة وستبقى عاصمة كل اللبنانيين".

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0