الرئيسية | الصفحة الرئيسية | فن ومجتمع | سنوات السينما: حين تتخلى البلدة عن بطلها

سنوات السينما: حين تتخلى البلدة عن بطلها

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

High Noon
(1952)
حين تتخلى البلدة عن بطلها
لم يكن فرد زنمان، مخرج «منتصف الظهيرة»، من السينمائيين الذين أقدموا على تحقيق أفلام وسترن. لكنه مثل عدد آخر، صنع الفيلم الذي سيدخل صرح تلك السينما من الباب ذاته التي تدخله أفلام الممارسين لهذا النوع أمثال جون فورد وهنري هاذاواي وسام بكنباه وأنطوني مان.
قبله عدّد المخرج الآتي من وراء طاولة المونتاج في أنواع أفلامه فأخرج الدراما والحربي والتشويقي والبوليسي، حتى كاد أن يفقد هويته بينها، خصوصاً وإنها لم تكن كلها على قدم واحد من النجاح فنياً على الأقل.
أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0