الرئيسية | الصفحة الرئيسية | الأخبار | الشمال | الكنج: عملنا سينصب على تفعيل التواصل والتعاون مع المغتربين

الكنج: عملنا سينصب على تفعيل التواصل والتعاون مع المغتربين

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

جاءت التعيينات التي صدرت عن رئيس تيار المستقبل دولة الرئيس سعد الحريري في منسقية الإغتراب، محط ترحيب واهتمام من قبل مؤيدي تيار المستقبل. 

‏‎وقد شكّل تعيين محمد الكنج في المكتب المركزي لقطاع الإغتراب، نوعًا من التقدير في عكار، التي استقبلت القرار بترحاب كبير.

‏‎والكنج معروف بين أبناء عكار بتواجده الدائم بينهم في سبيل ممارسة ما يعتبره واجباته في خدمة أبناء منطقته. وفي دنيا الإغتراب هو على صلة وثيقة بالمغتربين اللبنانيين عبر مدِّ جسور التواصل والتعاون الدائم معهم وفيما بينهم.

اليوم ‏‎يعكف عضو المكتب المركزي لقطاع الإغتراب في تيار "المستقبل" الأستاذ محمد الكنج على بناء قاعدة بيانات تشمل المغتربين بكامل تفاصيلها. وهو يشير في حديث خاص إلى "مستقبل ويب": إلى أننا نسعى اليوم و بناءً على توجيهات دولة الرئيس الحريري إلى مزيد من التواصل مع أهلنا في الإغتراب الذين يؤمنون بخطّ الرئيس الشهيد رفيق الحريري والمستمر مع مسيرة دولة الرئيس سعد الحريري في بناء دولة القانون و المؤسسات. فلقد حصل بعض التراجع في وتيرة التواصل معهم في السنوات الأخيرة، ونحن من واجبنا لا بل من مصلحتنا إعادة تفعيل هذا التواصل والتعاون بينهم وبين وطنهم الأم لبنان".

‏‎ويشدد الكنج على أن في ذلك "مصلحة سياسية للتيار من جهة ومصلحة وطنية للإقتصاد اللبناني. فبإمكان المغتربين اللبنانيين أن يشكّلوا حجر الأساس في دعم الإستثمار في الوطن الأم، ولكن علينا نحن بالمقابل كلبنانيين أن نعزز الثقة باقتصادنا الوطني ونعزز دور المؤسسات التي تعطي الضمانة الأساسية في هذا الخصوص". 

‏‎الكنج الذي يقدّر للرئيس سعد الحريري ثقته به وبقدراته مع الزملاء في مكتب الإغتراب وعلى رأسهم المنسق العام الوزير جمال الجراح، يشدد على أن "الرئيس سعد الحريري هو ثقة وضمانة داخلية وخارجية. فالرئيس الحريري حامي اتفاق الطائف الذي يحفظ التوازنات اللبنانية والأقدر على صوغ التواصل بين مختلف الأفرقاء في الوطن وعلى المستوى الخارجي يشكّل الحريري عامل الثقة لدى دول العالم بلبنان ودوره السياسي ". 

‏‎ويؤكد الكنج على التعاون الدائم والقائم مع الوزير جمال الجراح "فهو الرجل المناسب في المكان المناسب، وهو رجل مستقبلي عريق، تدرّج في التيار وكان منسّقاً على البقاع وصولاً إلى النيابة والوزارة وقد نجح في كل المهام التي أنيطت به، ووجوده اليوم على رأس قطاع الإغتراب يشكل الزخم لهذا القطاع ودوره الحيوي.

almustaqbalweb

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0