الرئيسية | الصفحة الرئيسية | من العالم | تفقد بيتها وعملها.. وتلد بعد دقائق في "الهواء الطلق"

تفقد بيتها وعملها.. وتلد بعد دقائق في "الهواء الطلق"

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

بعد لحظات من طردها من وظيفتها في الفندق، الثلاثاء الماضي، توجهت ريبيكا أتينو (20 عاما)، إلى حديقة عامة في العاصمة الكينية نيروبي، محملة بآلام المخاض وأسف الطرد من العمل.
أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0