الرئيسية | الصفحة الرئيسية | إقتصاد | مهنيّو الشرق الأوسط متفائلون بسنة 2018

مهنيّو الشرق الأوسط متفائلون بسنة 2018

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

أظهر استبيان أجراه بيت.كوم بعنوان "أهداف العام الجديد في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" ارتفاع معنويات المهنيين في المنطقة وانتشار جو من التفاؤل بينهم تجاه العام 2018، حيث صرح أكثر من أربعة من كل خمسة مهنيين (83,9٪) بأنهم "يشعرون بالتفاؤل" تجاه 2018، بينما كان 8,7٪ "محايدين"، في حين عبّر 7,4٪ فقط عن "شعورهم بالتشاؤم".

وإضافة إلى ذلك، يبدو أن العديد من المهنيين في الشرق الأوسط قاموا بتحديد مجموعة من الأهداف الجديدة للعام 2018، حيث قال 84٪ بأنهم سيحددون أهدافاً متعلقة بحياتهم المهنية، وعلاقاتهم مع الآخرين، وحياتهم الشخصية.

وظائف جديدة

وقال تسعة من كل عشرة (89,2٪) مهنيين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا أنهم يحددون أهدافاً جديدة، مع إشارة 72,2٪ إلى قيامهم بذلك "باستمرار".

وفي ما يتعلق بأهداف عام 2018، قال غالبية المهنيين (82,5٪) أنهم "يخططون لتغيير وظيفتهم". وفي الواقع، صرّح ثلاثة أرباع (74,6٪) المجيبين بأن "العثور على وظيفة جديدة" هو هدفهم الرئيسي لهذا العام.

إضافة إلى ذلك، يشعر معظم المهنيين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالتفاؤل تجاه البحث عن عمل خلال العام 2018، حيث قال أكثر من تسعة من كل 10 باحثين عن عمل بأنهم "سيجدون وظيفتهم المثالية" هذا العام. وقد شملت أهم المزايا الوظيفية التي سيبحث عنها المهنيون في العام 2018: "فرص النمو الوظيفي" (61,7٪)، يليها "الراتب التنافسي" (13٪)، "والتوازن بين الحياة المهنية والشخصية" (11,1٪)، "وفرص التعلم والتدريب" (7,3٪)، و"الشركات ذات السمعة الجيدة" (6,9٪).

وتعليقاً على ذلك، قال سهيل المصري، نائب الرئيس لحلول التوظيف في بيت.كوم: "يشعر المهنيون في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالتفاؤل تجاه تحقيق أهدافهم خلال هذا العام، خصوصاً في ما يتعلق بالبحث عن عمل والنمو الوظيفي

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0