الرئيسية | الصفحة الرئيسية | إقتصاد | قرارات الجرّاح تعزّز «أوجيرو» بمشروع «الفايبر أوبتيكس»

قرارات الجرّاح تعزّز «أوجيرو» بمشروع «الفايبر أوبتيكس»

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

كتب المحرر الاقتصادي

استغربت مصادر متابعة لملف الاتصالات، بث معلومات مغلوطة حول مشروع الألياف الضوئية (الفايبر أوبتيكس) مفادها أن وزير الاتصالات جمال الجراح يسعى إلى تدمير هيئة «اوجيرو» لمصلحة شركات خاصة أعطيت حقّ تشغيل البنية التحتية التي تملكها الدولة وجني عائدات تفوق تلك التي ستمنح إلى الدولة، بحجة عدم قدرة «أوجيرو» على تنفيذ المشروع، مستهجنةً الايحاء بأن ثمة نية مبطنة لإقفال مؤسسة عامة. كما واستغربت بث معلومات مغلوطة خلافاً للنصوص القانونية الرسمية التي تؤكد أهلية «أوجيرو» على القيام بالمهمات الموكلة إليها.

ففي 11 أيار و13 حزيران، حين أجاز الجراح لشركتي «غلوبال داتا سرفيسز» و«وايفز»، وعلى نفقتهما الخاصة، ومن دون تحميل الوزارة أي تكلفة، تمديد ألياف بصرية في المسالك الهاتفية المحلية بدءاً من المراكز الهاتفية إلى المواقع المعروفة بالـHand Holes والتي تمثل نقطة ربط الكوابل الآتية من المباني بالشبكة الهاتفية المحلية، وتركيب تجهيزات داخل كل Hand Hole ومتمماتها، وتمديد ألياف بصرية في المسالك الهاتيفة المحلية لربط الـ Hand Hole بالمباني، أشار في قراريه إلى هاتين الشركتين إلى أن «أوجيرو» ستقوم بمد الشبكات على حسابهما، وأن الوحدات المعنية في وزارة الاتصالات وهيئة «أوجيرو» تقومان بتزويد الشركتين بالمعطيات الضرورية لإعداد الدراسات الهندسية اللازمة. 

كذلك، كيف يعقل لوزير يريد إنهاء مؤسسة أن يقوم بكل الجهود من أجل إقرار قانون برنامج على أربع سنوات إعطاء هيئة «أوجيرو» في العام الأول سلفة خزينة بقيمة 150 مليار ليرة للبدء بتطبيق مشروع FTTC ومتمماتها والخدمات المرافقة لها ضمن برنامج تطوير وتوسعة الشبكة الثابتة عبر شبكة الألياف الضوئية، تساءلت المصادر إياها؟

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0