الرئيسية | الصفحة الرئيسية | فن ومجتمع | Grand Cinemas عنوان الرفاهية والتطور

Grand Cinemas عنوان الرفاهية والتطور

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

يبحث المواطن اللبناني في ظل الوضع القائم في البلد، عن العديد من السبل التي يمكن ان تساعده على الترفيه، ولـGrand Cinemas الدور الابرز في هذا الموضوع.

كشف جان رميا من Grand Cinemas لـ«الجمهورية» عن السر وراء نجاح Grand Cinemas، والدور الذي تلعبه في المجتمع.

• ما الذي يميّز Grand Cinemas عن غيره من دور السينما؟

- ساهمت مجموعة من العوامل في وضع Grand Cinemas في صدارة المجال الترفيهي في المنطقة، حيث كانت المسؤولة منذ البداية عن ادخال أحدث التقنيات التي قُدمت في هذا المجال، بدءًا من عملية الحجز عبر الانترنت، وصولًا الى اطلاق تطبيق للهواتف الذكية، واطلاق شاشة IMAX في الاردن، واعتماد أحدث أنظمة الصوت. بالاضافة الى كل هذا يتمتع Grand Cinemas بخدمة زبائن مميزة، تسعى الى تدليل الزبائن وضمان رضاهم الى اقصى حدود.

• ما هي العوامل التي ساهمت في صمود Grand Cinemas رغم المنافسة القائمة؟

- وضع خطة نمو ودرس المواقع الاستراتيجية وعمليات الاستحواذ، بالاضافة الى عملية التبسيط في أخذ القرارات، هي العوامل الاساسية التي كان لها دور في نمو حصة Grand Cinemas في أسواق لبنان، الاردن والكويت. كما أن عمل أكثر من 600 موظف وSelim Ramia & CO Holding/ Grand Cinemas ساهم ليس فقط في تدريب الجيل القادم من مهنيي السينما وزيادة سفرائها، لا بل باستمرارية تدفق رأسمال كبير في هذا المجال، حيث بلغ مجموع الاستثمار حتى الآن 75 مليون دولار في السينما، بالاضافة الى اكتساب أفلام ضخمة سنويًا.

• ما هي مراحل التطور التي مرّ بها Grand Cinemas؟

- أدخلت Grand Cinemas الى لبنان والاردن عام 2007 تحت ملكيّة سليم رميا، وعندها أصبحت عنوان الرفاهية في لبنان، وحصدت نجاحا غير مسبوق في دولة الامارات العربية المتحدة. عام 2008 تم اصدار 3 خدمات الاكثر تقدمًا في هذا المجال: E-Ticket, E-Kiosk, Digital3D. عام 2009 ارتفعت حصة Grand Cinemas الى 33 في المئة، في ظل وجود 3 مواقع لها فقط، وبعد افتتاح فرع صيدا عام 2011، ارتفعت النسبة لتصل الى 39 في المئة.

عام 2012 أطلق الفرع الخامس في ABC Dbayeh الذي تضمن صالات من الفئة الكبرى في المنطقة. كما كانت الخطوة الاولى في ذاك العام بافتتاح الموقع الاول الذي حمل أحدث التقنيات في الكويت.

أما عام 2013 فشهد اطلاق تطبيق على الهواتف الذكية، يمكّن الافراد من شراء تذاكرهم عبره. وبعد مرور أشهر قليلة افتتحت شاشات IMAX في الاردن، كما شهد عام 2013 افتتاح الفرع الثاني في الكويت. وبعد نحو العام افتتح الفرع الثامن في الشرق، في بيروت. أما هذه السنة وتحديدًا في شهر آب فافتتحت جوهرة Grand Cinemas في ABC Verdun.

التطور والرفاهية

• الى أي مدى تمكن Grand Cinemas من مواكبة التطور والرفاهية في آن واحد؟

- تكمل التكنولوجيا والرفاهية بعضهما البعض، ويتم العمل عليهما بالتساوي، خصوصًا أنه عند اطلاق أي تطور تقني جديد في مجال السينما، تكون Grand Cinemas السبّاقة، اذ هي المسؤولة عن اصدار أحدث الخدمات التقنية في المنطقة. كما انها نجحت في دمج الترفيه والتسلية في آن واحد. وهذا ما جعل Grand Cinemas تكتسب سمعتها الجيدة وتكون الوجهة الافضل والاولى في مجال السينما.

• ما الذي يميز افتتاح الفرع الاخير في ABC Verdun عن غيره من الفروع؟

- فرع ABC Verdun خارج عن العالم، خصوصا في ما يتعلق بالتكنولوجيا والتجربة السينمائية المتقدمة، حيث عزّز للمرة الاولى في الشرق الاوسط، صالة MX4D تضمّ نظام صوت ATMOS، كما أن جميع الصالات مجهزة بـ «Volfoni Chrystal Laser Projector»، بالاضافة الى أكبر حائط LED فيديو في المنطقة. وأخيرًا وليس آخرًا يمكن للزبائن تشخيص بطاقاتهم مع الشخصية الخارقة المفضلة لديهم عبر الـ E-Kiosk.

• ما هي المعايير أو الشروط التي يبحث عنها Grand Cinemas عند فتح فرع جديد؟

- ثلاثة معايير أساسية يتم الاعتماد عليها عند فتح فرع جديد هي: التركيبة السكانية للمنطقة، أي تلك التي تأوي الرفاهية. مزيج مراكز التجزئة، التي يمكن أن تجتذب اتساعًا واسعًا، وأخيرًا الواقع الجغرافي في حد ذاته.

aljomhouria

 

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0