الرئيسية | الأخبار | الشمال | جريمة مروعة في بلدة كفرملكي تؤدي إلى مقتل شخصين

جريمة مروعة في بلدة كفرملكي تؤدي إلى مقتل شخصين

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

الشمال

وقع اشكال مساء الاربعاء في 7 حزيران، في بلدة كفرملكي في عكار، تطور إلى مقتل شخصين وجرح عدد من الأشخاص.

وفي التفاصيل، فإن الاشكال وقع بين شباب من مشتى حمود ومن وادي الجاموس على خلفية مرور، وهما يسكنان في كفرملكي. ورغم المحاولات الحثيثة من كبار البلديتين لعقد الصلح بينهما، تطور الأشكال إلى تلاسن وتضارب بين آل حمود من مشتى حمود من جهة وآل الأشقر مع آل عيد من وادي الجاموس من جهة أخرى.

وبعد أن تبادلوا إطلاق النار الذي أدى إلى تدخل أبناء البلدة، سقط قتيلين هما عمار خضر الاشقر البالغ 28 عاما وعلي محمد عيد البالغ 21 عاما، وتم نقل جثمانيهما الى مستشفى اليوسف، ومن ثم دفنا في بلدتهم في وادي الجاموس.

من جهته، يحمل والد عمار الأشقر المسؤولية للدولة والتفلت الأمني الذي أدى إلى خسارة ابنه، ويطالب بمتابعة التحقيقات لإظهار الحقيقة. بينما يدعو رئيس بلدية وادي الجاموس الشيخ خضر عكاري الدولة لبسط سلطتها وفرض هيبتها بعد أن أصبح السلاح غير الشرعي في متناول الجميع.

في المقابل، نقل الى مستشفى رحال بلال حمود، وقامت قوة من مكتب المعلومات بعكار بتوقيف الدركي احمد حمود شقيق مصطفى الذي شارك بتبادل اطلاق النار في الحادث، ويذكر بأن حادث سير كبير وقع امام سوبر ماركت اوكسيليا بين عدد من السيارات نتيجة السرعة الزائدة بسبب نقل القتلى والجرحى الى المستشفيات.

وبعد ذلك، حضرت قوة من الجيش الى مكان الحادث وضربت طوقا امنيا حول مسرح الجريمة وتعمل على مداهمة عدد من منازل العائلتين.

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0