الرئيسية | موضة وجمال | مهرجان «كان»... ما بين بريق الأحجار الكريمة والنجوم

مهرجان «كان»... ما بين بريق الأحجار الكريمة والنجوم

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

الحراسة مشددة هذه الأيام في مدينة كان، لا لأسباب أمنية فقط بسبب العمليات الإرهابية، بل أيضاً لأسباب تحسبية من أي سرقات تقدر بالملايين. فمنذ انطلاق الدورة الـ70 للمهرجان السينمائي الذي تشهده المدينة الفرنسية، وكثير من بيوت الجواهر والأزياء العالمية متمركزة فيها بهدف تلبية طلبات النجوم والنجمات لكل ما يحتاجونه من أزياء وإكسسوارات وماكياج. «لوباليه دي فيستيفال» مكان عرض الأفلام والمتميز بدرجه العالي وسجادته الحمراء هو الآن واحد من أكبر المنصات لعرض الأزياء بعد حفل توزيع جوائز الأوسكار، إن لم يكن أهمها، نظراً لطول مدته وتنوع أنشطته.
أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0