الرئيسية | الصفحة الرئيسية | إقتصاد | دبوسي يلتقي مستشارين في الإدارة والتنمية

دبوسي يلتقي مستشارين في الإدارة والتنمية

حجم الخط: Decrease font Enlarge font

التقى رئيس غرفة التجارة والصناعة في طرابلس ولبنان الشمالي توفيق دبوسي، وفدا من «جمعية المستشارين في الإدارة والتنمية» برئاسة مهند الأسعد، وضم سليم الحاج، هشام أبو جودة، عمر حلاب وهاديا خوري.

وأكد دبوسي خلال اللقاء «المنطلقات الإستراتيجية التي تعتمدها غرفة طرابلس التي تعطي صورة شاملة عن الدور المتقدم الذي تقوم به الغرفة تجاه مجتمعها الإقتصادي من خلال «سلة مشاريع» تساعد على تحفيز الإستثمارات الجاذبة وتهدف الى تحقيق النمو الإقتصادي وتوفير حوافز التنمية الإجتماعية، ولا سيما الإهتمام بملف توسل الطاقة المتجددة لتأمين الإنارة في مدن الفيحاء وإستقطاب المشاريع المفيدة وإعداد دراسات جدوى ترتبط بتلك المشاريع وتكشف عن مدى مؤثراتها الإيجابية على حركة النهوض الإقتصادي لمختلف مواطن القوة التي تمتلكها طرابلس وتضعها في خدمة كل اللبنانيين، وبالتالي السعي الى إشاعة الأخذ بالثقافة الجديدة والمعاصرة لتطوير الإقتصاد الوطني وتجديد بنيته وهيكليته، والتمسك بالروابط الثنائية وأواصر العمل المشترك، واضعين كل إمكانياتنا بتصرف جمعية المستشارين في الإدارة والتنمية رئيسا وأعضاء، للافادة ذات المستويات العليا من الخبرات والقدرات العلمية والإستشارية التي تمتاز بها هذه الجمعية الناشطة، وهي مصدر إعتزاز لنا بأشخاصها إن من جهة كفاءاتهم أو من زاوية الصورة المؤسساتية الفاعلة التي تظهر عليها هذه الجمعية الموقرة بشكل دائم، ونعتبر أنفسنا أننا في مسيرة واحدة على طريق النهوض ليس بمدينتنا ومنطقتنا وحسب وإنما على مستوى كل لبنان بمختلف مكوناته«.

من جهته، أعرب الأسعد عن «الإعجاب بريادة الرئيس دبوسي في العمل الإقتصادي العام»، وقال «ان ما يمتاز به من شغف وحب لمدينته ووطنه تجعله عنوانا للطاقة الإيجابية ونحن في لقائنا اليوم وفي كل مناسبة نؤكد التواصل بين جمعيتنا الجمعية وغرفة طرابلس دون أن نخفي إنحيازنا الدائم الى رؤية الرئيس دبوسي، والتي خبرنا مفاعيلها البناءة وتمتلك الإحاطة الشامل بكل مفاصل الحياة الإقتصادية ليس في طرابلس والشمال وحسب، وإنما على المستوى الوطني الجامع. وأننا منذ أن مددنا يد التعاضد والتعاون«.

اضاف «نتشرف خلال لقائنا بأن نقدم للرئيس دبوسي مسودة جمعيتنا التي تتضمن أفكارا منهجية أولية تعزز اللحمة بين قدرات وطاقات القطاعين الخاص والعام في مقاربة شؤوننا الإقتصادية العامة وهي مجموعة أفكار نرى فيها إفادة لتفعيل وتطوير أنشطة مختلف المرافق والمؤسسات التي تحتضنها طرابلس ومنها معرض رشيد كرامي الدولي وغيره من المرافق والمشاريع المحفزة للإستثمار المحلي والعربي والدولي«.

almustaqbal
أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0