الرئيسية | الصفحة الرئيسية | الأخبار | الشمال | خضر حبيب: الى متى سيستمر عون بالإنتظار؟

خضر حبيب: الى متى سيستمر عون بالإنتظار؟

حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image

في حديث الى وكالة "أخبار اليوم"

نوّه عضو كتلة "المستقبل" النائب خضر حبيب بما قاله البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي بالأمس عن ضرورة التمسك بالميثاق، معتبراُ انه يدل على أن المصلحة اللبنانية تكمن في تطبيق الدستور، دون الإلتزام بما يصبّ في خانة المصالح الشخصية وتكريس أمور غير دستورية.

وفي حديث الى وكالة "أخبار اليوم"، أشار الى أن البطريرك الماروني يشدّد على ضرورة ملء الشغور بعد مرور سنتين على بدء الفراغ، وما له من تداعيات بالنسبة الى إنحلال المؤسسات.

وشدّد حبيب على أن موقف البطريرك كان موقفاً واضحاً بضرورة حماية الكيان بإنتخاب الرئيس وفقاً للدستور وبأسرع وقت ممكن.

ورداً على سؤال، توقف عند ما صرّح به الرئيس نبيه بري بالأمس في القاهرة لجهة بصيص نور في نفق الإستحقاق الرئاسي، متمنياً من المعطلين عدم الإستمرار في تعطيل النصاب، داعياً جميع نواب التوجّه الى المجلس في 18 الجاري لإنتخاب رئيس للجمهورية، نظراً الى الحالة المتردية التي وصلت اليها الدولة اللبنانية بكامل مؤسساتها نتيجة الفراغ الرئاسي.

وسأل حبيب الى متى يريد العماد ميشال عون الإنتظار من أجل النزول الى المجلس النيابي؟.

وفي هذا الإطار رفض حبيب إتهامات تيار "المستقبل" بالتعطيل، سائلاً: كيف يكون ذلك ونحن نواظب منذ 36 دعوة لجلسة إنتخابية على الضحور؟!.

وقيل له: العماد عون يعتبركم غير ممثلين للشعب، أجاب: هل يبقى الأمر كذلك إذا انتخب عون من هذا المجلس؟.

وأضاف: إذا كان المجلس غير شرعي فلماذا لم يقدّم نواب التيار "الوطني الحر" استقالاتهم.

وفي هذا السياق، أشار حبيب الى أن فريق 14 آذار وتحديداً تيار "المستقبل" قدّم كثير من التنازلات منذ "ثورة الأرز" حتى اليوم. وقد تم ترشيح شخصين من فريق 8 آذار والمؤسف ان الطرف الآخر لا يتجاوب. ومن المؤسف ايضاً أن لا نرى المرشحين في المجلس من أجل الإدلاء بأصواتهم، في حين أن البلد ينهار.

وشدّد على أنه لا يجوز إبقاء الوضع على ما هو عليه، داعياً المعطلين الى إنتخاب رئيس في 18 الجاري لوقف هذا النزيف في الإقتصاد اللبناني.

أضف إلى: Add to your del.icio.us del.icio.us | Digg this story Digg | Post To FacebookFacebook

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 مرسل):

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك comment

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

  • email أرسل إلى صديق
  • print نسخة للطباعة
  • Plain text نص عادي
الكلمات الدليلية
لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0